Maximum Internet Cafe

منتدى تقني، ثقافي، رياضي وإجتماعي
 
Maximum Caféالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما زلت أطمح للحظة .... سعادة مستديمة !!!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
beyond imagination
الإدارة
الإدارة


عدد الرسائل : 28
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 11/12/2008

مُساهمةموضوع: ما زلت أطمح للحظة .... سعادة مستديمة !!!!!!   22/12/2008, 10:37 pm


أعود مرّة اخرى .. ولكن هذه المرّة لأخط نوعا رديئا من حزني


حزني لم يكن مؤقتا ... لا والله

حزني ملازما عندي .... فهو رفيقي ... وقد تعوّدت

فيكون عاديا إذا سار في تسارع ثابت .... حتى أن يصل إلى قهري فيستيقظ ألمي

ويكون غير عاديا ..... إذا فتح علي أبوابا كثيرة حرصت أن أغلقها ... لا سيّما لها رابط مشترك

لألم واحد .. ولكن ذكرى مختلفة لواجهات وصورا تفتقر الترتيب فإلى عشوائية التفكير

عندها يكون الألم مزعجا إذا تضاربت أنباء ذاكرتي .... لأنها تشعل نارا في ذاتي

وتحرق كل سعادتي في خنوع ذليل .... وتحطّم كل آمالي حتى تتسبب في تجلّط دائم

يمنع سريان دماء الأمل في حياتي




غريب هذا الإحساس ....

وعجيب عندما تتوحّد تلك الذكريات في مصارعة نفسي .....

فعندما أجلس على شاطئ البحر في مدينتنا .... أسافر في لويحظات عبر امواجه

ربما أسحر قليلا من صوتها ..... لكن تراتيل حزني تفك كل عقدها

ما زلت أبحث عن حل ... غير ذلك اليأس الذي يتربّع في أرجاء قلبي

فالهروب حل مؤقّت يبعث فينا الراحة ... لكن يلقي علينا هموما تصعب من ان تحملها مناكبنا



وإن كان الحل الأكيد في ذلك الموت

فاتمنى أن يأخذ الله تعالى فينا الرحمة عند حدوثه

فلا عجب من ذلك ... إذا أدركنا هذا الموت وإن كنا في بيوت مشيّدة



ما زلت أطمح للحظة .... سعادة مستديمة

نواقض ... لكن مع إرادتنا تصبح عوامل مشتركة


حتى تأتي الإرادة ... لتهدم ما طبعه علي الروتين من حزن دائم

أمل يفتقد حتى إلى مكنونيته كأمل




إبراهيم حمدان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما زلت أطمح للحظة .... سعادة مستديمة !!!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Maximum Internet Cafe :: المنتديات الأدبية :: منتدى الشعر والنثر-
انتقل الى: